تجربتي مع تأخر الحمل الثاني

تجربتي مع تأخر الحمل الثاني يوجد بها الكثير من الحِكم والمواعظ، كما أنني يمكنني من خلالها أن أوضح لكم بعض العادات الخاطئة التي قمتُ بها والتي يمكن أن تقوموا بها وتكون سببًا في تأخر الحمل، ومن خلال موقع جربها سوف أعرض لكم تجربتي مع تأخر الحمل الثاني، وأتمنى أن أقدم لكم الاستفادة القوية منها.

تجربتي مع تأخر الحمل الثاني

لقد عانيت كثيرًا إلى أن رزقني الله سبحانه وتعالى ومن عليَّ بابني الثاني، ولكن ما يمكنني أن أقوله لكم أن هذا الأمر يتعلق بالنفسية أكثر شيئًا.

فبعد أن رزقني الله بطفلي الأول كنت أدعو مرارًا وتكرارًا أن يرزقني بطفلي الثاني، دون أن أعلم أن طفلي الثاني سوف يتأخر، ولكن كلما تأخر الوقت فقدت الأمل وازداد في قلبي الرعب بعدم مجيء طفلي الثاني.

بعد أن تأخر الحمل، وأنا لا أعلم السبب، خاصةً أنني حملت في المرة الأولى بشكل طبيعي، دون وجود أي مشكلات فما السبب! هذا ما جعلني أذهب إلى الطبيب من أجل أن أعرف السبب.

ذهبت إلى الطبيب من أجل أن أعرف السبب، وهل هناك تغيرات حدثت في جسمي أدت إلى تأخر هذا الحمل، أم أن هناك تغيرات حدثت في جسمي وزوجي أدت إلى تأخر الحمل، لذا ذهبنا معًا.

خلال حديثنا مع الطبيب ذكر لنا بعض الأسباب التي يمكن أن يحدث بها تأخر الحمل الثاني، ومن خلال عرضي تجربتي مع تأخر الحمل الثاني سوف أقوم بطرح تلك الأسباب عليكم.

اقرأ أيضًا: كيف يكون ألم الظهر في بداية الحمل

أسباب تأخر الحمل الثاني

قال الطبيب إن هناك الكثير من الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى تأخر الحمل، والتي تختلف من شخص إلى آخر، وبموجبها تعرفت على السبب الرئيسي لي في تأخر هذا الحمل، وسوف أقر به لكم في إطار عرضي الأسباب التي أوضحها لي الطبيب، وهي:

1- الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض

قال لي الطبيب إن من أكثر الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى حدوث مشكلات في الحمل، هي متلازمة تكيس المبايض، ولكن إذا كان لدي مشكلة بها ما كنت حملت المرة الأولى بدون أي تدخل طبي، وهذا بالفعل ما قلته للطبيب، وقال لي بالفعل ما أقوله صحيح.

لكن هناك بعض السيدات اللاتي يعانين منها نتيجة حدوث بعض التغيرات في الجسم، والتي تؤدي بالتبعية إلى حدوث تلك المتلازمة، وبعد أن أجرى بعض الفحوصات تأكد أنني لا أعاني من أي مشكلة على المبايض.

2- ضعف في الحيوانات المنوية

قال لي الطبيب إن المشكلة لم تكن فقط في المرأة في جميع الحالات، وإنما يمكن أن تكون في الرجل وهذا لم يتم اكتشافه إلا من خلال إجراء التحاليل المعملية وتحدث هذه المشكلة نتيجة تقدم العمر.

3- الكحول والتدخين

قال لي الطبيب إن الزوج إذا كان يدمن شيء من الكحوليات، أو يدخن بغزارة فإن الأمر يؤثر بالتبعية على الحيوانات المنوية، مما يؤثر على الحمل.

فقد أكدت الدراسات أن التدخين له التأثير الأقوى على الحمل، وبالفعل كان زوجي يُدخن كثيرًا فقد وصف له الطبيب بعض العقاقير وتوقف بالفعل عن التدخين مما عاد بالإيجاب عليه كثيرًا، وساعدنا فيما بعد بالإنجاب.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع شريحة منع الحمل

4- وجود مشكلات في الرحم

قال لي الطبيب أثناء الكشف أن مشكلات الرحم تُعد عاملًا أساسيًا في حدوث تأخر في الحمل، كما أنها تكون متصلبة بمشكلات قناة فالوب وهذا يكون نتيجة وجود انسداد بها، ولكن لم يكن هذا السبب لدي، وبعد أن فحصني الطبيب جديًا لم يجد لهذه المشكلة أي أثر.

فلم يكن أمامه سوى شيء واضح أمامه، ولكنه لم يصرح عنه في البداية حتى لا يتسبب لي في الحزن، وسوف أوضحه لكم في الفقرة القادمة.

5- السمنة

أنا مريضة سمنة، وبعد أن أنجبت طفلي الأول أهملت نفسي كثيرًا ووصلت إلى مرحلة عالية من السمنة لم أتخيلها، ولكن لم أشعر بنفسي طوال الفترة التي ازداد بها وزني.

لكن بعد أن كشف عليَّ الطبيب وجد أن هرمون التستوستيرون بالفعل في مستوى عالٍ، وهذا بفعل الوزن الزائد، وبعد أن أوضح لكم الأسباب الأخرى التي قدمها لي الطبيب عن تأخر الحمل، سوف أشرح لكم كيف تعالجت من هذه المشكلة وكيف حصلت على طفلي الثاني.

6- العمر فوق 35 سنة

قال لي الطبيب إنه من العوامل الأخرى التي تساعد على تأخر الحمل مشكلة كبر السن، وقال إن السيدات اللواتي يبلغن من العمر 35 سنة وما فوق ذلك يكون لديهم مشكلات في الحمل، ومن الممكن أن يكون هذا الأمر سبب من الأسباب.

ذلك لأن في هذا السن تحدث تغيرات هرمونية عالية تؤدي إلى حدوث مشكلات واضطرابات هرمونية خاصة بالرحم والحمل، مما يساعد على تأخر الحمل.

أسباب أخرى لتأخر الحمل الثاني

بعد أن عرضت لكم الأسباب التفصيلية التي قال لي الطبيب إنها قد تكون مرتبطة بمشكلة السمنة التي أعاني منها ومنها ما هو مرتبط بزوجي، سوف أعرض لكم الأسباب العامة التي قالها لي الطبيب معلومات عن تأخر الحمل الثاني، وسوف أقدمها لكم في إطار عرض تجربتي مع تأخر الحمل الثاني، وهي:

  • الولادة القيصرية في الحمل الأول تؤدي إلى حدوث مشكلات في الرحم وهي التي تؤدي إلى حدوث التهابات في الرحم، مما يجعلها تؤثر بالسلب عليه وتؤثر على حدوث حمل ثاني.
  • الإصابة العدوى الجنسية تؤدي إلى حدوث التهابات ينتج عنها مشكلات في منطقة الحوض، وهو ما يؤثر على الرحم بالسلب ويؤدي إلى حدوث مشكلات تتضح في حدوث حمل مرة أخرى.
  • حدوث مشكلات في المناعة، ولكنه قال لي على الرغم من عدم الوصول إلى أبحاث تؤكد على العلاقة بين المناعة والرحم والحمل إلا أن هناك الكثير من الأطباء الذين اجتمعوا على أن المناعة والتغيرات التي تحدث في الجسم بسببها تؤثر على الحمل.
  • وجود أورام ليفية لا قدر الله، من الأسباب التي تشير إلى وجود مشكلات في الحمل.
  • مواجهة بعض المشكلات الخاصة بمشكلات الرحم.

بعد أن عرضت لكم الأسباب، سوف أقدم لكم طريقة العلاج التي أرشدني إليها الطبيب والتي ساعدتني على تغيير حياتي إلى الأفضل، مع تغيير حالتي النفسية أيضًا إلى الأفضل.

اقرأ أيضًا: أسباب تأخر الحمل بعد الإنجاب مرتين

طريقة علاج تأخر الحمل الثاني

بعد أن تأكد الطبيب من ارتفاع نسبة هرمون التستوستيرون وبعض الهرمونات الأخرى التي تتأثر بزيادة الوزن، قال لي إنه من الضروري فقد الوزن الزائد، لأن هذا الوزن لا يساعد على حدوث حمل، وبالفعل بدأت رحلة العلاج، وكانت كالآتي:

  • لم يصف لي أي أدوية خاصة بالتخسيس، وهذا لأنها تأتي بالسلب وليس الإيجاب.
  • اتبعت نظام غذائي صحي كان متوازن الفيتامينات والعناصر الغذائية، واستطعت من خلاله أن أحصل على جميع ما يحتاجه جسمي وأشعر بالشبع وأفقد وزني.
  • اعتمدت على النظام الغذائي الخاص بي على الألياف والخضراوات والفواكه، وهذا ساعدني على الشعور بالشبع وعدم الشعور بالضعف على الإطلاق.
  • كنت أشرب الكثير من المياه وهذا ساعدني على حرق كمية هائلة من السعرات الحرارية في جسمي.
  • مارست بعض الرياضة، وفي اليوم الذي لم أذهب به إلى الجيم لممارسة الرياضة كنت أمشي في اليوم ما لا يقل عن نصف ساعة.

بعد أن حصلت على الوزن المثالي، بدأت الهرمونات لدي أن تكون في حالة متزنة، وبالفعل قام بوصف بعض العقاقير الطبية التي ساعدتني على تنشيط المبيض، وتوقف زوجي عن التدخين أيضًا، وهذا كله ساعدنا أن نحصل على طفلي الثاني.
أهم شيء في هذا الأمر هو اتباع النصائح الطبية كما يقدمها لكم الطبيب لأنه بالفعل يسعى نحو ما يحقق لكم الفائدة، وهذا يتمثل في جميع الإيجابيات التي حصلت عليها من تجربتي مع تأخر الحمل الثاني مع طبيبي الخاص.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.