أسباب نزول نقط البول اللاإرادي عند الأطفال

أسباب نزول نقط البول اللاإرادي عند الأطفال متعددة، حيث إن العديد من الأطفال يتعرضون للتبول اللاإرادي أو نزول نقط البول خلال الليل أو النهار، وسواء لدى الأطفال الذين تجاوزوا عمر الخامسة أو أقل من ذلك وتم تدريبهم على المرحاض، انطلاقًا من ذلك نقوم بعرض أسباب نزول نقط البول اللاإرادي عند الأطفال من خلال موقع جربها.

أسباب نزول نقط البول اللاإرادي عند الأطفال

إن نقط البول تلك تعرف بسلس البول، والمقصود منها إطلاق البول بشكل غير متعمد لمدة يومين أو أكثر شهريًا بعد أن يتدرب الطفل على التغوط، ويتم ذلك خلال فترات النهار.

يعرف بسلس البول النهاري، أو في الليل ويعرف بسلس البول الليلي، أو يحدث في النهار والليل معًا ويعرف بسلس البول المشترك، ويعاني منه الكثير من الأطفال، كما أن نسبة الأطفال الذين لديهم قدرة في التحكم بالمثانة تختلف من طفل لآخر.

تشخص الفتيات بسلس البول في وقت مبكر عن الأولاد، حيث قد يتم تشخيصهن في عمر الخامسة، مقارنة بالأولاد الذين يتم تشخيصهم في عمر السادسة وما فوق.

بناءً على ذلك نقوم بذكر أسباب نزول نقط البول اللاإرادي عند الأطفال من خلال النقاط التالية:

  • إصابة الطفل بالقلق من شيء ما.
  • الإصابة باضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط، والذي يعرف باختصار ADHD.
  • تواجد جينات محددة لدى الطفل.
  • الإصابة بالإمساك الذي يقوم بالضغط على المثانة.
  • الإصابة بداء السكري.
  • عدم تواجد الهرمون الذي يكون مضادًا للبول بشكل كافي في الجسم خلال النوم.
  • الإصابة بحالة انقطاع النفس الانسدادي النومي.
  • البطء في نمو جسد الطفل.
  • نشاط المثانة بشكل كبير.
  • صغر حجم المثانة.
  • تواجد المشكلات الهيكلية بالمسالك البولية.
  • عدم الشعور بامتلاء المثانة خلال النوم.
  • النوم بشكل عميق.
  • الإصابة بعدوى في المسالك البولية.
  • حصول الطفل على أي مشروبات تتضمن مادة الكافيين، مثل: المشروبات الغازية.
  • عدم ذهاب الطفل إلى المرحاض.
  • عدم قيام الطفل بالتبول بشكل جيد؛ نتيجة عيب الجهاز العصبي أو الحبل الشوكي.
  • الإصابة بسلس القهقهة، والذي يعرف بالتبول عند الضحك، خاصة عند الفتيات.
  • تناول الكثير من المياه والسوائل.
  • تعرض الطفل للتحرش الجنسي.
  • الإصابة بحالة الشذوذ التشريحي، حيث يكون الحالب في غير مكانه الطبيعي، وتنتشر تلك الحالة عند الفتيات.
  • الإصابة بحالة ارتجاع البول إلى المهبل، والتي تعرف بالإفراغ المهبلي أو الارتجاع الاحليلي المهبلي.
  • عدم تدريب الطفل على التغوط بشكل كافي.
  • تعرض المثانة للانقباض قبل أن تمتلئ بشكل كامل.
  • العوامل الوراثية، ففي حالة أن أحد والدي الطفل مصابًا بالسلس البولي، فهناك احتمالية في نسبة 30% أن يصاب الطفل بذلك، وترتفع تلك النسبة إلى 70% في حالة أن سلس البول مصاب به كلا الوالدين.
  • الإصابة بضرر في أعصاب الساقين.
  • تشوه العمود الفقري.

اقرأ أيضًا: علاج التبول اللاإرادي في 5 دقائق

أعراض سلس البول لدى الأطفال

في صدد شرح أسباب نزول نقط البول اللاإرادي عند الأطفال، نذكر الأعراض المصاحبة لتلك الحالة في النقاط التالية:

  • عدم التبرز بشكل طبيعي، أو يكون البراز قاسيًا.
  • الشعور بالحكة حول المهبل والشرج.
  • ارتفاع درجة حرارة الطفل.
  • الشعور بالألم عند التبول، والشعور بالحاجة إلى التبول باستمرار.
  • الشعور بالرغبة الشديدة في النوم خلال النهار.
  • توقف النفس خلال النوم، أو الشخير.

تشخيص سلس البول عند الأطفال

بعد التعرف على أسباب نزول نقط البول اللاإرادي عند الأطفال، نقوم بشرح كيفية تشخيص ذلك المرض عند الأطفال، حيث إنه يتم اللجوء إلى الاستشارة الطبية في حالة أن الطفل تجاوز عمر السادسة وما زال يقوم بذلك.

في البداية سوف يقوم الطبيب بالسؤال عند الأعراض الظاهرة على الطفل والتاريخ الطبي له، وبعد ذلك يتم إخضاع الطفل للفحص السريري، وكافة المعلومات التي حصل عليها الطبيب ونتائج الفحص السريري في أغلب الأحيان سوف تشير إلى سبب نزول تلك النقط، كما أن الطبيب سوف يحدد الاختبارات التي على الطفل القيام بها.

كما أن الطبيب سوف يسأل عن أي تاريخ لإصابة الطفل بعيوب خلقية مثل: السنسنة المشقوقة، أو تعرضه لإصابة خلال الولادة، أو تواجد اضطرابات في الكلى أو اضطرابات عصبية أو عدوى بالسبيل البولي، كما أن الطبيب سوف يفحص الطفل للتعرف إلى إن قد تعرض للتحرش الجنسي.

كما يتعرف الطبيب إلى تاريخ العائلة المرضي ذو العلاقة بالبول أو أي شيء غير مألوف يتعرض له في المدرسة أو الشعور بالضعف في الساقين خلال الوقوف أو المشي، وبعد ذلك يتم الفحص السريري من خلال القيام بالتالي:

  • فحص ضغط الدم ونقصان الوزن وأعراض الحمى.
  • فحص العنق والرأس.
  • فحص أعضاء البنات التناسلية من أجل التحقق من تواجد أي علامات للتحرش الجنسي أو ندوب، وفحص قضيب الأطفال لملاحظة أي تهيج أو ضرر على القضيب أو المستقيم.
  • التحقق من سلامة العمود الفقري.
  • فحص المستقيم من أجل التأكد من الإصابة بالإمساك.
  • إخضاع الطفل للفحص العصبي من أجل التحقق من قوة الساقين وصحتها.
  • التحقق من سلامة البطن للتعرف إلى امتلاء المثانة أو احتجاز البراز.

اقرأ أيضًا: علاج التبول اللاإرادي في سن 12

علاج سلس البول عند الأطفال

بينما نقوم بالتعرف إلى أسباب نزول نقط البول اللاإرادي عند الأطفال، نقوم بذكر طرق علاج سلس البول عند الأطفال من خلال النقاط التالية:

  • تعديل كمية السوائل التي يحصل عليها الطفل، حيث الحصول على كمية أقل في النهار، وخاصة في الليل.
  • منع الكافيين من نظام الطفل الغذائي، والتي توجد في المشروبات الغازية والشوكولاتة، والقهوة والشاي.
  • عمل جدول من أجل إيقاظ الطفل في الليل من أجل التبول.
  • القيام بتدريب المثانة على أساس جدول يتضمن التمارين والمواعيد.
  • استخدام إنذارات الرطوبة، حيث تتضمن مستشعرات تكشف عن البلل وبعد ذلك تقوم بإطلاق الإنذار، مما يؤدي إلى استيقاظ الطفل والدخول على المرحاض.
  • الحصول على الأدوية التي ترفع من مستوى هرمون ADH أو تقوم بتهدئة عضلات المثانة.
  • التعاون مع طبيب الطفل في التعرف على كيفية التعامل مع تغيرات الحياة وباقي الضغوط.
  • حماية فراش الطفل بواسطة غطاء بلاستيكي، وتوافر الملابس البديلة في حالة التواجد خارج المنزل.

اقرأ أيضًا: علاج التبول اللاإرادي عند الأطفال
إن نزول نقط البول اللاإرادية عند الأطفال تعرف بسلس البول، ولها العديد من الأسباب العضوية أو النفسية، ولكن لا يجب القلق فهناك العديد من الحالات التي تشفى تلقائيًا أو بالمتابعة مع الطبيب.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.